Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الأربعاء. سبتمبر 18th, 2019

الاحتلال يواصل بحثه عن منفذي عملية “عتصيون” ونتنياهو يكشف تفاصيل جديدة

قال جيش الاحتلال الإسرائيلي، إن قواته تواصل عمليات التمشيط في أعقاب الهجوم الذي وقع يوم الخميس في منطقة “غوش عتصيون” وقتل فيه الجندي دفير (يهودا) سوريك.

كما أقدم جيش الاحتلال على اعتقال فلسطيني ومصادرة سيارته بزعم استخدامها في العملية، دون ايضاح أي تفاصيل بهذا الشأن، كما قرر تعزيز قواته في الضفة الغربية، بعد الكشف عن مقتل الجندي الإسرائيلي، في عملية طعن جنوبي الضفة.
وقال الجيش الإسرائيلي في بيان: “بناءً على تقييم الوضع، تقرر في الجيش الإسرائيلي تعزيز قوات المشاة في الضفة الغربية بشكل إضافي، وقوات الجيش تواصل أعمال التمشيط في المنطقة”.
وفي السياق، زعم رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أنه “تلقى تقارير من جهاز الأمن العام- الشاباك، تفيد بأن أجهزة أمن الاحتلال باتت قريبة من العثور على منفذي عملية الطعن في “غوش عتصيون” التي قتل فيها جندي إسرائيلي من مستوطنة “إفرات”.

 

وقال نتنياهو، عبر (فيسبوك): تلقيت معلومات من الشاباك تؤكد أننا اقتربنا من العثور على قتلة الجندي دفير سوريك، الملاحقة لن تستغرق وقتًا طويلاً وسنقتادهم للحساب”، وفق قوله.

Comments

comments

%d مدونون معجبون بهذه: