Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الأحد. يناير 19th, 2020

اتفاق في السودان لتقاسم السلطة بين المجلس العسكري والمعارضة وسط ترحيب شعبي

 

رافات سلفيت – الخرطوم

 

اتفق كل من المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في السودان، وتحالف من أحزاب المعارضة وجماعات الاحتجاج في وقت مبكر من صباح يوم الجمعة، على تقاسم السلطة خلال فترة انتقالية تقود إلى انتخابات.

وقال وسيط الاتحاد الأفريقي، محمد حسن لبات في مؤتمر صحفي: إن الجانبين، اللذين عقدا محادثات على مدى يومين في العاصمة الخرطوم، اتفقا على “إقامة مجلس للسيادة بالتناوب بين العسكريين والمدنيين ولمدة ثلاث سنوات أو تزيد قليلا”.

كما اتفق الطرفان أيضا على تشكيل “حكومة مدنية سميت حكومة كفاءات وطنية مستقلة برئاسة رئيس وزراء” وعلى “إقامة تحقيق دقيق شفاف وطني مستقل لمختلف الأحداث العنيفة التي عاشتها البلاد في الأسابيع الأخيرة”.

واتفق المجلس العسكري والمعارضة كذلك على “إرجاء إقامة المجلس التشريعي”، وفق ما نقلت وكالة (رويترز) للأنباء.

وسبق أن اتفق الطرفان على أن تحالف قوى الحرية والتغيير سيحصل على ثلثي مقاعد المجلس التشريعي قبل أن تفض قوات الأمن اعتصاما في الثالث من حزيران/يونيو مما أدى إلى مقتل العشرات وانهيار المحادثات.

ونقلت وكالة (رويترز) عن شهود رويترز، إنه ما إن وردت أنباء التوصل للاتفاق حتى عمت الاحتفالات شوارع مدينة أم درمان الواقعة في الجهة المقابلة من الخرطوم عبر نهر النيل. 

وخرج آلاف الأشخاص من جميع الأعمار إلى الشوارع وأخذوا يرددون “مدنية! مدنية! مدنية!”، فيما قرع الشبان الطبول وأطلق السائقون أبواق سياراتهم وزغردت النساء احتفالا.

 

 

Comments

comments

%d مدونون معجبون بهذه: